صحة

أسباب النُعاس المُستمر

أسباب النُعاس المُستمر
أسباب النُعاس المُستمر

أسباب النُعاس المُستمر

كثير من الناس يأتيهم النعاس بشكل متكرر ومستمر كل يوم وفي أوقات النهار رغم نومهم بشكل جبد بالليل , وقد يستسلم كثير منهم وينامون في أي مكان دون الشعور بذلك , فما أسباب هذه المشكلة التي يعاني منها جميع الفئات العمرية ؟ تابعوا المقال للنهاية للتعرف على أسباب النعاس المستمر .

أسباب الشعور بالنعاس :

طبيعة العمل : من المؤكد أن بعض المهن تتطلب جهد كبير يؤثر على ارهاق البدن و العقل معاً مما يزيد من الشعور بالنعاس وكلما زاد ارهاقك زاد طلبك للنوم وهذا بالرغم من أنك تنام بشكل جيد ليلاً , وعلى ذلك قررت شركات عملاقة بتخصيص جزء للراحة والنوم للموظفين حيث أثبتت الدرسات أنها تجدد النشاط و تزيد من اداء عمل الموظف العامل في هذه الشركات .

التوتر و القلق : أثبتت الدرسات أن أسباب النعاس بشكل مستمر و متكرر يعود للحالة النفسية للشخص , حيث أن الأشخاص الذين يعانون من ظروف نفسية سيئة مثل الحزن و التوتر و القلق تزيد من شعورهم بالنعاس بسبب ارهاق العقل بالتفكير مما يعطي كل الاشارات اللازمة للنوم والعكس صحيح .

ادمان الأدوية المهدئة : أن تناول الادوية المهدئة و المنومة بشكل مفرط قد يؤثر مستقبلاً بشكل مباشر على شعورك الدائم بالكسل و النعاس , فلهذه الأدوية تأثير سلبي بشكل مباشر من حيث التركيب أو غير مباشر من حيث زيادة  التوتر و القلق و الأرهاق بشكل مرضي .

السفر و الترحال : يعاني كثير من الناس من النعاس المتكرر بسبب السفر حيث تؤثر على الساعة البيولوجية للجسم من حيث مواعيد النوم و الاستيقاظ , كما أن للسفر عوارض عند بعض الناس مثل القلق و التوتر مما يشعرهم بعد الوصول لمكان أمن أنهم يحتاجون لقسط من الراحة و لا يمكنهم مقاومة النعاس .

الشخير : أن الأشخاص الذين يعانون من الجيوب الانفية و الاصابة بالربو بالغالب يعانون من الشخير مما ينعكس على عدم حدوث نوم عميق نتيجة استيقاظهم بشكل متكرر مما ينعكس على شعورهم الدائم بالنعاس و مع التكرار تصبح لديهم ظاهرة ملحوظة أنهم يتثابون بشكل كبير أثناء النهار , وعلى هولاء الاشخاص مراجعة الطبيب وحل جذور المشكلة .

الحمل و الولادة : تعاني كثير من النساء اضطربات بالنوم خاصة في الأشهر الاخيرة من الحمل و التعب و الارهاق بعد الولادة مما يولد لديها الشعور بالنعاس بشكل متكرر حتى بعد الاستيقاظ من النوم وخلال فترات النهار و الليل وهذا طبيعي بسبب الشعور بالتعب و الأرهاق وتفكير الأم الدائم بموعد الولادة وبعد ذلك رعاية الطفل .

شرب المنبهات : أن ادمان المنبهات خاصة القهوة يزيد من السهر وقلة النوم مما ينعكس سلبياً على البدن من ارهاق وقلق وفي بعض الأوقات يتطور القلق و التوتر لمرض يحتاج لعلاج فيشعر من يتناول المنبهات بالنعاس بشكل مستمر حتى الوصول لعكس النهار والليل فتجده مستيقظ ليلاً و نائم نهاراً .

التقدم بالسن : من الملاحظ نوم كثير من كبار السن وهم جالسون على مقاعدهم ,و هذا ليس غريب فبعد تقدم السن الجسد وصل لحد الارهاق سواء نتيجة تفكير زائد من مسيرة الحياة أو الاصابة بالأمراض مما يؤدي للشعور بالنعاس و الحاجة للراحة بشكل دائم .

نصائح علاجية لمنع الشعور بالنعاس المستمر :

  • النوم المبكر وبشكل عميق من خلال توفير سرير و و سادة مريحة و البعد عن الضوضاء وغيرها من الأسباب المؤثرة عن قلة النوم .
  • البعد عن استخدام الالعاب خاصة المدمنة التي تهدر الوقت خاصة لدى فئة الشباب .
  • توفير منبة بجانب السرير للاستيقاظ باكراً مما سينظم الساعة البيولوجية لديك و يمنع اضطربات النوم .
  • الالتزام بمواعيد ثابتة و مبكرة لوجبة الفطور لأنها ستعطيك قوة و طاقة خلال اليوم  مما لا يشعرك بالنعاس من أجل الراحة من التعب و الارهاق .
  • ممارسة الرياضة في بداية يومك يزيد من قدرة الجسم على تحمل التعب بالمستقبل القريب وينظم مواعيد نومك و استيقاظك .
  • تجنب المنبهات خاصة القهوة في فترات المساء  لأن تناولها ليلاً سيمنع الاسترخاء و النوم بعمق .
  • الأبتعاد عن تناول العشاء قدر الامكان أو التقليل من ذلك لتتمكن من النوم بعمق بدون قلق .
  • اذا كان الشعور بالنعاس متكرر و بشكل كبير و يلاحظ بشكل يومي ينصح بزيارة الطبيب و التشخيص .
السابق
يقوم بـ٥٠ عملية جماع باليوم الواحد
التالي
ما سبب اطلاق اسم أبو الشص على زوج الموظفة

اترك تعليقاً