صحة

أفضل ساعات النوم والاستيقاظ

أفضل ساعات النوم والاستيقاظ
أفضل ساعات النوم والاستيقاظ

أفضل ساعات النوم والاستيقاظ علمياً . لعلك تعرف أن النوم هو حالة طبيعية تهدف للاسترخاء و الراحة تقل خلالها حركات الجسد الإرادية و بعدها نستيقظ بشكل أنشط مما جعل العلماء يقولون أن النوم هدفة إعادة تنظيم نشاط الدماغ و العمليات الأخرى الحيوية. و قد لا تعرف أن ثلث عمر الإنسان يقضية نائماً. لذلك قالوا قديماً نام بكير و شوف الصحة كيف بتصير.و لكن ما يجب معرفتة هو أن للنوم و الاستيقاظ أوقات معينة تجلب لك الراحة الحقيقية و تجعل منك شخص نشيط و فعال. فدعونا نتعرف على ما هي أفضل ساعات النوم والاستيقاظ ؟

العلم بين النوم واللإستيقاظ :

يدخل الإنسان خلال عملية النوم في عدة مراحل و هي أربعة تتدرج من 1الى 4 بالعمق لذلك نجد صعوبة في إيقاظ أي شخص في المرحلة الرابعة من النوم و لو تم ذلك سيكون الشخص متعب و مرهق جداً بعدها.

وتبين للعلماء أن الإنسان يدخل الأربع مراحل خلال 90 دقيقة و بعدها يرجع دورة اخرى مدتها 90 دقيقة بها أربع مراحل و هكذا حتى الإستيقاظ و بالعموم يدخل الإنسان 5-6 دورات. كل دورة 90 دقيقة و كل 90 دقيقة بها 4 مراحل متدرجة بالعمق من الخفيف للعميق.

لذلك الأهم من النوم هو الإستيقاظ بالوقت المناسب 

الوقت المناسب للنوم و الإستيقاظ علمياً :

وعلية وجدوا أنك قد تستيقظ الساعة الخامسة نشيطاً مثلاً و لكن الإستيقاظ الساعة االسابعة  تستيقظ معكر المزاج و متعب رغم أنك نمت لفترة أطول. فالهدف النوم بذكاء و وضع المنبة بالتوقيت الصحيح. 

و بالغالب تعتبر الساعة الرابعة صباحاً هي أفضل وقت للإستيقاظ من النوم . وتعتبر فترة النوم المثالية هي الساعة العاشرة مساءً. و تقل جودة النوم و الإستيقاظ  كلما تقدم الوقت سواء ليلاً أو صباحاً.

كما نلاحظ أن كبار السن من السهل إيقاظهم من النوم بعكس صغار السن و هذا يرجع الى كلما تقدم الإنسان بالعمر تصبح المرحلة الثالثة و الرابعة من النوم العميق قصيرة جداً مما يجعله من السهل الإستيقاظ بمجرد سماع أي صوت ولو خفيف بعكس الأطفال الذين ينامون لفترات طويلة بدون استيقاظ حتى لو تواجد الضجيج و الإزعاج.

معتقدات خاطئة :

يعتقد الكثير من الناس أنهم بحاجة الى 6-8 ساعات للحصول على نوم و استيقاظ جيد بدون تعب أو إرهاق. و لكن هذا الإعتقاد غير صحيح و غير دقيق من ناحية علمية. فلكل إنسان عدد ساعات نوم تختلف عن غيرة. كما أن عدد الساعات ليس المحدد في عملية النوم بل هو إكتمال الدورة و المراحل الأربعة للنوم كما ذكرنا سابقاً. فأنت وحدك من يمكنة معرفة أفضل ساعات النوم والاستيقاظ .

نصائح لنوم و استيقاظ مُريح :

  • لا تنام بجوار التلفاز أو بجانب الهاتف بل إحرص على النوم بغرفة النوم حتى لا تضيع من وقتك قبل النوم و الحصول على نوم عميق ومريح و تستيقظ لوحدك بدون إزعج.
  • لا تحاول تغير وقت نومك و استيقاظك و هو ما يطلق علية الساعة البيولوجية خلال فترة الإجازة و إحرص على تحديد موعد للنوم و الاستيقاظ بشكل دقيق من خلال المنبة.
  • لا تبخل على نفسك بتوفير غرفة نوم هادئة و مجهزة بالمفروشات و الإنارات المريحة حيث أن الإنسان يقضي ثلث عمرة نائماً فجهز لنومك المهد المريح.
  • أبتعد عن المشروبات و المأكولات الغنية بالكافيين بعد غروب الشمس حيث انها السبب الأساسي للنوم المتقطع و المرهق. كما أنها تمنع النوم العميق.
  • يفضل النوم في الظلام أو الضوء الخافت لتحفيز هرمون الميلاتونين الذي يعتبر المنوم الطبيعي للإنسان. لذلك يمنع تصفح الهواتف و مشاهدة التلفاز عند الخلود للنوم حتى لا نمنع إفراز الميلاتونين و الحصول على نوم و استيقاظ مريح.
  • تعتبر أفضل ساعات النوم والاستيقاظ هي التي تقع بعد صلاة العشاء و صلاة الفجر. فنومك في الساعة العاشرة و الإستيقاظ الساعة الرابعة يعطيك طاقة قوية للعمل بعد النوم.
  • أخذ قسط من الراحة بعد الظهر(القيلولة) و لعب الرياضة خلال اليوم أو العمل الشاق يجعل من نومك أكثر عمقاً و راحة. مما يجعلك تستيقظ بصورة أفضل و أجمل و أكثر نشاطاً.

الاستيقاظ المبكر ليس صحياً فقط !

  • سيكون لك حق الاختيار بمعنى أن يكون لديك ساعتين أو ثلاث ساعات قبل العمل لا يمكلها غيرك مما يجعلك تمتلك خيارات متعددة مثل انجاز عمل بالبيت أو الذهاب و المشي للعمل قبل زملائك و غيرها من الخيارات.
  • إطالة يومك و هذا ما يبحث عنة العظماء ليميزهم عن غيرهم من المنافسين فعند الاستيقاظ مبكراً يعني أن الشهر عندك فية 35 يوم بدل 30 و هذا باستيقاظك قبل الأخرين بـ3-4 ساعات فقط.
  • الاستيقاظ باكراً الساعة 4 صباحاً يكسر الإحباط و يجدد الأمل حيث ان هذا التوقيت مُلهم للتأمل و التفكر نتيجة الهدوء الذي يعم المكان. كما أن الاستيقاظ يعطيك دافعية للأمام طوال اليوم.
  • الصباح الباكر هو الوقت المناسب للتخطيط و وضع الأهداف ليومك الطويل مما يجعل من يومك أكثر فاعلية و إنتاجاً. فالجلوس مع النفس بوقت من حولك نائمون فرصة لا تعوض لإعادة ترتيب و فرز الأولويات و الأهداف و حتى لو كانت صغير.
  • الاستيقاظ من النوم بشكل مبكر يزيد من الثقة بالنفس لأنك شخص تعرف ماذا تريد و إلى أين تذهب.و تذكر من لا يستطيع أن يتحكم بنفسة لا يستطيع أن يتحكم بمن حولة.
  • زيادة التركيز و يزيد الإبداع  بشكل مفرط  ويحدث هذا في الأوقات الأولى من الاستيقاظ وبعد نوم عميق. حيث أن كثير من الناجحين يطلقون على الساعة الرابعة صباحاً ساعة الأبداع و التجديد.

و هكذا نكون قد تعرفنا على أفضل ساعات النوم والاستيقاظ و أهمية ذلك لحياتك اليومية. و النوم العميق و الاستيقاظ المناسب يندمجان لنحصل على يوم فعال ملئ بالنشاط و الحيوية.

السابق
موعد كأس العالم
التالي
أفضل موقع أفلام ومسلسلات كورية

اترك تعليقاً