زراعة

تجهيز و تحضير التربة للزراعة

تجهيز و تحضير التربة للزراعة
تجهيز و تحضير التربة للزراعة

تجهيز و تحضير التربة للزراعة

إن اعداد الأرض و تجهيزها للزراعة يعني أن تتوفر فيها بعض الصفات , حيث تكون الأرض هشة و مفككة مما يسمح بتلامس حبيبات التربة مع البذور و جذور الأشتال لتساعدها في إمتصاص الماء و العناصر الغذائية و إنتشار الجذور, كما أن اعداد الأرض يساعد في التخلص من الأفات الكامنة بالتربة من خلال تعريضها للشمس و القضاء عليها و هنا سنتناول خطوات تحصير الأرض للزراعة .

أولاً : التخلص من المحصول السابق و تنظيف الأرض :

حيث نقوم بالتخلص من المحصول السابق و جمعة و حرقة في حال كان المحصول السابق تنتشر فية الافات و تهدف هذه الخطوة من عدم إنتقال الافات للمحصول المراد زراعتة , أما في حال كانت الأرض مزروعة بمحاصيل بقولية يمكن لنا تقليبها بالتربة بهدف تخصيبها و من الممكن ان نتعمد زراعة محصول بقولي بالأرض قبل تحضيرها للزراعة و قلب المحصول البقولي بالتربة قبل التزهير مما يزيد من خصوبة التربة و يمدها بالنيتروجين التي قامت النباتات البقولية بتثبيتة بالتربة , أما في حال كانت الأرض بور لم تزرع من قبل نقوم بتنظيفها من الحجارة والمواد الصلبة الأخرى قبل القيام بحرثها .

ثانياً : التسميد و الري قبل الزراعة :

تهدف عملية الري قبل الزراعة الى تسهيل عملية الحرث حيث يتم الري بغزارة ثم ترك الأرض عدة أيام للوصول لتربة متوسطة الرطوبة يمكن للمحراث الدخول و اتمام عملية الحراثة , كما هناك رية تسمى الرية الكاذبة و تستخد هذه الرية في الأراضي كثيرة الاعشاب حيث يتم خداع الأعشاب من خلال توفير المياه و ترك الأرض حتى ظهور الاعشاب و من ثم القيام بعملية الحرث , و من الضروري اجراء عملية الري بوجود السماد العضوي بهدف تخميرة و التخلص من المسببات المرضية و الأعشاب التي بداخلة , و يتم تسميد كل متر مربع بـ15 كيلوجرام من السماد العضوي و طبعاً تختلف حسب نوع التربةو خصوبة الأرض و نوع المحصول المراد زراعتة , كما يضاف السوبر فوسفات لكل متر مربع 50 جم و كبريتات البوتاسيوم 50جم و يعتبر هذا أساسي قبل الزراعة حيث تحتاج هذه الاسمدة لوقت حتى تتحلل و تزود النباتات بالعناصر الغذائية .

ثالثاً : الحرث

و هي عملية تفكيك التربة و تحضير مهد مناسب لنمو البذور و الاشتال , و تتوقف هذه العملية على عدة عوامل و هي :

  • نوع التربة : حيث أن الارض الطينية و الثقيلة تحتاج لعمية تفكيك و تنعيم إضافية و الى جرار زراعي ذات قدرة كبيرة بعكس التربة الرملية و الخفيفة .
  • نوع المحصول السابق : فكلما كان المحصول السابق متعمق فيحتاج لجرار قوي و قادر على قلب التربة و دفن مخلفات المحصول كما يمكن ان تكون التربة مندمجة فتحتاج لحرث اضافي و تنعيم و حرث عميق .
  • نوع المحصول المراد زراعتة : فكلما كانت المحاصيل المراد زراعتها عميقة الجذور يجب زيادة الحرث و عمقة .
  • نسبة الرطوبة في التربة : حيث ان زيادة الرطوبة عند الحرث تؤدي الى تكون الكتل من التربة التي يصعب تفتيتها و تنعيمها بعد ذلك و العكس تماماً خفض الرطوبة الزائد يؤدي لصعوبة الحرث .

يجب مراعاة التالي عند الحرث :

  • تغير عمق الحرث في كل مرة تقوم بحرث الأرض حتى لا تتكون طبقة صماء و التي تنتج من تكرار الحرث على عمق محدد .
  • عدم ترك اجزاء بدون حرث بين خطوط المحراث .
  • يراعة الحرث المتعامد لضمان جودة و دقة عملية الحرث .
  • حرث أطراف و نهايات الحقل .
  • عدم قبل التربة الملحية حتى لا تجلب الاملاح لسطح التربة .

علامات الحرث الجيد :

  • أن تكون خطوط المحراث مستقيمة غير متعرجة .
  • عدم وجود كتل صلبة كبيرة في الحقل بعد الحراثة .
  • انتظام عمق الحرث في اتجاه الحقل .
  • عدم وجود بقايا المحصول السابق .

عمق و عدد مرات الحرث :

زيادة العمق عن 20-25سم نادراً ما يكون ذات فائدة لمعظم المحاصيل , و الحرث على عمق أكثر من ذلك يزيد من تكاليف الحرث , وفي بعض المحاصيل ذات الاراضي المتماسكة نحتاج الى 60سم و قد نعمل ذلك كل عدة سنوات لكسر الطبقات الصماء .أما بالنسبة لعدد المرات فيمكن حرث التربة اكثر من مرة في الاراضي الطينية وقد تكون ثلاث مرات في المحاصيل المراد زراعتها لفترة طويلة و كذلك في الأراضي التي تنتشر بها الاعشاب .

فوائد الحرث :

  • اعداد مهد مناسب لوضع البذور و الاشتال و لتعمق الجذور .
  • التخلص من الحشائش الضارة و المنافسة للمحصول .
  • تهوية التربة و تبادل الغازات بشكل جيد .
  • تقليب النباتات تحت سطح التربة لتسريع من تحللها و الاستفادة منها .
  • يساعد على امتصاص مياه الأمطار و حفظها لمدة طويلة بالتربة .
  • يساعد على سرعة امتصاص العناصر الغذائية و تنشيط البكتيريا الهوائية .
  • اكسدة المواد المعدنية بالتربة و تصبح سهلة الامتصاص للنباتات .
  • الحد من انتشار الامراض الفطرية و البكتيرية و الحشرات .

رابعاً : تسوية تخطيط الأرض :

بعد حرث و تنعيم التربة نقوم بتسويتها و البدء في تخطيط الأرض و تحديد مسافات الزراعة حسب نوع المحصول المراد زراعته حيث يتم تحديد خطوط الزراعة و المسافة بين الخطوط والمسافة بين النباتات و تحديد الكثافة النباتية لكل محصول , كما ترفع المصاطب في بعض المحاصيل خاصة الخضروات لتجنب الري الغزير و الامطار كما نقوم بعمل الصرف لكل قطعة للتخلص من الماء الزائد , و من ثم نقوم بتركيب شبكة الري المناسبة و تجريبها و من ثم القيام بعملية الزراعة .

السابق
مواقع مفيدة لعشاق السفر و الترحال
التالي
أنواع الكلاب في العالم

اترك تعليقاً