زراعة

زراعة الأشجار المثمرة في المنزل

زراعة الأشجار المثمرة في المنزل
زراعة الأشجار المثمرة في المنزل

زراعة الأشجار المثمرة في المنزل

زراعة الأشجار المثمرة بالأصص في المنزل حلم كل من يملك مساحة صغيرة في منزله , فزراعة الحديقة المنزلية يزيد من جمال المنزل و يحقق الإكتفاء الجزئي من الغذاء الصحي البعيد عن استخدام المبيدات , فكيف استغل المساحة الصغيرة حول المنزل و طريقة اختيار الأصص المناسبة للزراعة فلمعرفة ذلك تابع المقال .

خطوات زراعة الأشجار المثمرة في المنزل :

1- أختيار الموقع :

يعتبر مكان الزراعة من العوامل المهمة خاصة في المناطق السكنية , فمن المعلوم أن اضاءة الشمس من العوامل المهمة لنمو الأشجار فهي المصدر الرئيسي للضوء الذي يستخدمة الأشجار للقيام بعملية البناء الضوئي التي تمد النبات بالغذاء الذي يحتاجة لتنمو و لتصبح مثمرة , و علية نختار مكان تصلة الشمس بشكل مباشر بمعدل عدد ساعات لا يقل عن 6ساعات , ولذلك يعتبر أفضل مكان هو المنطقة الشرقة و الجنوبية حيث اناه تصلها أكبر قدر من أشعة الشمس مع مراعاة البعد عن الجدار مسافة ظلة حتى لا تتأثر الأشجار بقلة الضوء و دومات الهواء .

2 – تجهيز التربة :

من المعلوم أن التربة التي تتواجد حول المنزل هي خليط من الرمل و الحصى و مخلفات البناء المدفونة مما يجعل هذه التربة غير صالحة للزراعة و تحتاج لتغيرها , فكثير من هولاء الذين زرعوا بعد بناء منازلهم أشتكوا من موت أشجارهم بعد أشهر من زراعتها و يعود السبب لعدم نفاذية التربة مما زاد من كمية الرطوبة و اختناق الجذور نتيجة وجود الاسمنت و غيرها من المكونات التي منعت تصريف المياه , كما ان مخلفات البناء تحتوي على الكثير من المواد الكيميائية الضارة بالأشجار , و علية يجب التاكد من ان التربة لا تحتوي على الصخور و بقايا الاسمنت و الحجارة الكبيرة و ان تاكدت من وجودها يجب تنظيف التربة و من ثم تسويتها و خلط السماد العضوي بداخلها لزيادة خصوبتها و حفر الجور استعداداً للزراعة .

أما إذا كانت الزراعة في الأصص فتكون التربة كما يلي :

تم خلط الرمل مع الطين بنسب متساوية مع اضافة الكومبوست أو السماد العضوي المتخمر و تقليبها بشكل جيد مع اضافة السوبر فوسفات و سلفات البوتاسيوم بكميات بسيطة ومن ثم تعبئة هذا الخليط في الأصص التي يجب الا تقل سعتها عن 18 لتر و الافضل استخدام البراميل الصغيرة التي سعتها 75 لتر مع مراعاة تثقيبها من الأسفل ورفعها عن سطح التربة أو تعبئة حصى مغسول في الأصص قبل تعبئة التربه ليكون مكان الزراعة جيد الصرف .

3 – الزراعة :

قبل الزراعة يجب أن تتاكد من شراء أصناف جيدة و مقاومة للأمراض , و كما يجب التخطيط قبل أن تزرع فمسافات الزراعة مهمة جداً لتعطي الأشجار المسافة الكافية لعدم حدوث المنافسة و نصل للحصول على أشجار قوية و منتجة, حيث نقوم بالزراعة على مسافات لا تقل عن 3 متر و حرف رجور بمسافات 50*50*50 ثم توضع الأشجار و تردم عليها بالتربة و الري مباشرة حتى يتم اخراج الهواء من الجوار و تماسك الأشجار مع حبيبات التربة .

4- – خدمة الأشجار :

الري : يتم كل 3أيام في فصل الصيف و كل 7 أيام بالشتاء , و يعتمد ذلك حسب عمر النبات و نوع التربة و المناخ , ففي التربة الطينية و فصل الشتاء تتباعد الريات أم في التربة الرملية و فصل الصيف تتقارب الريات .

التسميد : يفضل دوماً التسميد العضوي و ذلك بنثر السماد في فصل الشتاء لنعطية فرصة للتحلل و التخمر أو تخمير السماد العضوي بالماء في برميل و يتم تخفيفة لعشر مرات بالماء و اضافته مع ماء الري , كما يمكن استخدام السماد الكيميائي المركب NPK مع مراعاة ان يكون متوازن و عند الأثمار يزداد الـK لزيادة جودة الثمار .

مكافحة الافات : من المعلوم أن بداية الربيع تنتشر الافات الحشرية بشكل كبير نتيجة ارتفاع درجات الحرارة فمن الضروري مراقبة الاشجار ورشها بالمبيدات أو التخلص منها بالطرق التي تراها مناسبة خاصة أن الأمر يتعلق بالاشجار في حديقة المنزل أما بالنسبة للامراض الفطرية فهي تنتشر بزيادة الرطوبة فحافظ على الري المعتدل و الري بالصباح الباكر و التخلص من الاعشاب حول الاشجار و التلقليم للافرع الزائدة و الجافة و في حال الاصابة بالامراض يمكن استخدام المبيدات او أي طريقة مناسبة .

5 – الأشجار التي يُمكن زراعتها في المنزل :

ان جميع الأشجار يمكن زراعتها في حديقة المنزل بشرط الحرص على التقليم المستمر كل سنة للحصول على شجرة قوية و منتجة , حيث ان معرفة طبيعة نمو الاشجار و طريقة حملها يسهل عليك عملية التربة بشكل كبير , فعملية التقليم تساعد على بقاء حديقتك رائعة دون ازعاج الجيران او التعدي على الشارع , ولكن يفضل زراعة الاشجار المقزمة غزيرة الانتاج و الاشجار التي زرعت من عقلة و ليست من بذور لمنع تعمق الجذور و تخريب ما حولها من جدران و انابيب المنزل و الوصلات الداخلية تحت الأرض .

ملاحظات مهمة عند الزراعة في أصص داخل المنزل أو فوق الاسطح :

أول ما ستراعي هو حجم البرميل المناسب للزراعة و يفضل إلا يقل عن 20 لتر خاصة في الأشجار , و فيما يلي مكونات البرميل الذي سوف تزرع بداخلة .

و يجب عليك أن تعرف أن العلاقة طردية بين المجموع الخضري و الجذري فكلما زدت بحجم الأصيص لتسمح للجذور بالتمدد بحرية أكبر و بالتالي زيادة المجموع الخضري .

كما يجب عليك أختيار أشجار من أصل أكثار خضري لتحصل على شجرة ذات جذور ليفية لا تتعمق كثيراً و لا تتخشب مما تساعد على عدم الإضرار بالاصيص , فإذا زرعت شجرة ذات أصل جذري وتدي ستعاني من خراب الاصيص بعد تقدم الشجرة بالعمر .

و من الجدير ذكرة أنه يفضل زراعة الأشجار المتساقطة الأوراق داخل الأصص و ذلك لسهولة التعامل معها و التحكم في المجموع الخضري والجذري بكل سهولة في وقت سكونها , مما يحافظ على حجم الأشجار و الأصيص بشكل جيد .

و في حال زراعة أشجار مستديمة الخضرة فأنه من السهل التحكم في المجموع الجذري من خلال تقليم المجموع الخضري , حيث أنه هناك نمو طردي متساوي بالنمو فكلما تمدد المجموع الخضري تمدد الجذر بنفس الكمية و المساحة .

و على كل من يريد لأشجارة النمو بشكل طبيعي دون التعرض للإختناق علية عمل صرف جيد للمياه و الصورة السابقة تدلك على الطريقة المناسبة للتخلص من الماء الزائد داخل الأصص .

و هنا نكون قد لخصنا بعض الأمور الهامة للزراعة داخل الأصص في المنزل أو فوق الأسطح بكل بساطة .

مقال قد يهمك عن أشجار الفاكهة فوق سطح المنزل من هنا

السابق
الجهاز التناسلي للقط الذكر بالصور
التالي
عمر القطط للتزاوج

اترك تعليقاً