زراعة

زراعة قصب السكر

زراعة قصب السكر
زراعة قصب السكر

زراعة قصب السكر بالتفصيل في الوطن العربي سواء على نطاق ضيق بحديقة المنزل أو في الحقول كمحصول تجاري. حيث يعتبر القصب من النباتات النجيلية مثل الذرة. ويعتقد أن موطنة الأصلي جنوب الصين ودخل الوطن العربي في القرن السابع بعد الميلاد. ويعتبر القصب ذو أهمية كبيرة وإقتصادية حيث انة المصدر الأول لتصنيع السكر. كما يصنع منة العسل الأسود المولاس. كما أن بقايا النبات الأخضر تدخل في تصنيع السماد العضوي وتغذية الحيوانات. وأخيراً يستخدم عصيرة كمشروب لذيذ ومغذي غني بالطاقة. فدعونا نتعرف على زراعة قصب السكر من البداية للنهاية و بالتفصيل.

الوصف النباتي لقصب السكر

  • الجذري ليفي لأنة لا يزرع من البذور وتتم زراعتة بالسيقان الكاملة الكاملة أو المقطعة (العقل).
  • الساق قائمة أسطوانية  مغطى بطيقة شمعية طولها قد يصل لـ4 متر تتكون من عدة سلاميات.
  • البراعم (الأزرار) موزعة بشكل متبادل عند العقد. وتعتبر هذه الأجزاء هي طريقة التكاثر بالقصب.
  • الأوراق طولية شريطية متبادلة على الساق مكونة أغماد تحمي البراعم الموجودة عند كل عقدة.
  • النورة سنبلة عديدة الأفرع لا تظهر إلا في المناطق الحارة فقط كما في جنوب مصر والسودان.
  • البذور صغيرة ضعيفة الحيوية قصيرة العمر لا تتكون في الأجواء المتواجدة في الوطن العربي.
  • تتعدد أصنافها منها ما هو محتص بتصنيع السكر وأخرى بصناعة المولاس وأخرى للعصير.

الإحتياجات البيئية لزراعة قصب السكر

  • يحتاج لجو حار ورطب ولا يتحمل الصقيع. وعدم توفر هذه الظروف تقلل نسبة السكر.
  • يحتاج لتربة الصفراء الثقيلة (متوسطة القوام) جيدة الصرف الغنية بالمادة العضوية.
  • النبات مجهد للتربة يزرع صيفاً بعد النباتات البقولية الشتوية مثل الفول والبرسيم.

مواعيد زراعة قصب السكر

  • يفضل زراعة قصب السكر بداية الربيع بشهري 2-3 من كل عام. كما يمكن زراعة القصب في شهري 9-10 كموعد ثاني في بعض الأماكن لزيادة كمية المحصول المنتج. وتستمر الزراعة لمدة 3 سنوات ومن ثم تجدد بعد زراعة محصول بقولي أو تجدد سنوياً وهو الأفضل.
  • أما في البيوت لا تجدد زراعتة سنوياً بل تزرع لمرة واحدة ويقص من فوق سطح التربة ونبقي على الأجزاء الأرضية لتعطي السيقات الجديدة.و الأفضل تجديدة كل 3 سنوات حتى لا يقل إنتاجة.

كمية التقاوي اللازمة لزراعة قصب السكر

يتكاثر قصب السكر بالعقلة ويشترط فيها مايلي من مواصفات :

  • أن تكون العقل من سيقان غير مصابة بالأمراض والحشرات.
  • أن تكون العيون ملتصقة بالساق بشكل كامل ولا يوجد فراغ.
  • ان تكون العقل مستقيمة قدر الإمكان والعيون غير نامية.
  • أن تكون العقل حديثة القطع ولا تزيد مدة القطع عن يومين.

كمية التقاوي المطلوبة لزراعة بمختلف الأصناف بمتوسط 1طن للدونم الواحد. وقد تقل أو تزيد في كمية التقاوي حسب سمك السيقان المختارة للزراعة.

إعداد التقاوي للزراعة :

  • تنقل السيقان المراد أخذ العقل منها وتفرز ويستبعد منها التالف.
  • تقطع السيقان لعقل تحتوي كل عقلة على 3-4 براعم.
  • يتم القطع بوسط السلامية بآلة حادة وغير مائلة لتقليل السطح المقطوع.
  • القيام بتطهير العقل المخصصة للزراعة بالمبيدات الفطرية والحشرية.
  • يمنع إستعمال سيقان بأكملها في الزراعة لعدم إستقامتها. مما يصعب عملية الخدمة.

طريقة زراعة قصب السكر

بعد حرث التربة وقلبها وتسميدها بالسماد العضوي وتنعيمها وتسويتها يتم عمل خطوط الزراعة. وتوضع العقل في الخطوط بعمق 5سم. ثم تردم عليها بالتراب. وقد تزرع العقل على خطوط ولكن داخل الأحواض. ثم تروى الارض مباشرة بكمية كافية من الماء. أما الزراعة في حديقة المنزل فأفضل عمل دائرة بقطر 50سم بعمق 8سم. توزع فيها العقل بشكل دائري لنحصل على بقعة من نباتات القصب. كما يفضل زراعتها بجوار مصدر الماء.

خدمة محصول قصب السكر

  • الترقيع : ويتم بعد 25-30 يوم من الزراعة بإعادة زراعة الأماكن الغائبة بعقل جديدة أو قلع عقل نامية في أماكن مزدحمة.
  • العزق : ويتم ثلاث مرات الأولى بعد شهر ونصف والثانية بعدها بشهر و الثالثة بعدها بشهر أخر. وذلك للتخلص من الأعشاب وتكون العزقات سطحية.
  • التسميد : يعتبر النبات مجهد للتربة فيحتاج النبات ببداية عمرة لتزويدة بالنيتروجين ومن المفضل وضع السماد البلدي قبل الزراعة بمعدل 7كوب للدونم. ويحتاج الدونم 10كجم من السماد النيتروجيني بعد الزراعة توضع على دفعتين.
  • الري : يحتاج النبات في بداية عمرة لكميات كبيرة من المياة ويرجع ذلك لحسب الظروف الجوية والتربة. وتكون اول رية بعد الزراعة مباشرة ثم تعاد بعد أسبوع. ثم ينظم الري كل 10 -15 يوم حسب درجات الحرارة. حيث يحتاج قصب السكر طول حياتة لـ25 رية. ويراعى عدم تعطيش النباتات خاصة وقت شدة الحرارة.

نضج  وحصاد محصول قصب السكر

ينضج القصب بعد 8-10 شهور من الزراعة حسب الصنف والغرض من الزراعة.

علامات نضج القصب :

  • تحول اللون الأخضر الى اللون الأصفر وزيادة اللون الأحمر.
  • جفاف الأوراق السفلية وتساقطها وبقاء القمة الطرفية.
  • يصبح لون النخاع وردي خفيف.
  • سهولة كسر السيقان عند العقد.
  • زيادة حلاوة السيقان.

كمية إنتاج قصب السكر

  • متوسط كمية الإنتاج في القصب البكر (السنة الأولى) 10-15 طن / دونم
  • متوسط كمية الغنتاج في القصب الخلفة الأولى (السنة الثانية) 8-10 طن / دونم
  • متوسط كمية الغنتاج في القصب الخلفة الثانية (السنة الثالثة) 5-8 طن / دونم

آفات قصب السكر

  • الأمراض الفيروسية مثل الأصفرار المخطط – الأصفرار الموزيك – مرض تقزم الخلفة.
  • الامراض الفطرية : مثل مرض العفن الأحمر
  • الأمراض الفسيولوجية : مثل قصر السيقان – تفرع الساق – تفلق الساق – تكون جذور هوائية.
  • الحشرات : مثل البق الدقيقي – دودة القصب الكبرى – دودة القصب الصغرى 

وفي نهاية مقالنا زراعة سكر القصب نتمنى أن نكون قد قدمنا لكم بعض الإفادة عن هذا المحصول الهام والرئيسي في بعض أقطارنا العربية. ونتمنى للجميع دوام الصحة والعافية.

السابق
أفضل موقع للإستماع الى محطات الراديو بث مباشر ومجاناً
التالي
شاهد جميع الأفلام والمسلسلات مجاناً

اترك تعليقاً