من هنا و هناك

كوكب عطارد المدهش

كوكب عطارد المدهش
كوكب عطارد المدهش

كوكب عطارد المدهش

كوكب عطارد المدهش تعرف علية الأن ! هو أحد كواكب المجموعة الشمسية و أصغرها و سميه بعطارد لسرعة دورانه حول الشمس , فهل تعرف كم يبعد عنا ؟ و كم قمر له ؟ و كم حجمه ؟ كل هذا و أكثر سنتحدث عنه و نأخدك لعالم الفضاء الملىء بالغرائب المدهشة و الأسرار فكن معنا في بحثنا عن كوكب عطارد .

معلومات عن كوكب عطارد المدهش :

يشبة كوكب عطارد القمر الذي نراه بسمائنا علية العديد من الفجوات على سطحة , ولا يوجد له غلاف أو أقمار طبيعية , و هو اقرب كوكب للشمس .

يعتبر عطارد أصغر الكواكب و يبلغ قطرة 4,879.4 كجم , و هو ما يمثل 38% من قطر كوكب الأرض الذي قطرة 12,742 كم .

كثافة كوكب عطارد 98% من كثافة الأرض و هكذا يعتبر ثاني أكبر كوكب بالكثافة في مجموعتنا الشمسية .

و من المعروف لدينا أن كوكب عطارد أكبر من قمرنا (قمر كوكب الأرض) بشىء قليل جداً  حيث أن القمر قطرة 3,474.2 كم.

يحتاج كوكب عطارد للدوران حلو الشمس دورة كاملة حوالي 88 يوماً (87.969 يوماً) و هو عدد قليل بالنسبة للأرض التي تحتاج سنة كاملة (365.242199 يوماً) .

كوكب عطارد يدور حول نفسة بشكل بطىء جداً , حيث يدون 3 مرات كل دورتين حول الشمس , و مداره بيضاوي مثل كوكب بلوتو .

يتركب كوكب عطادر من القشرة التي سمكها 100-300 كم أما الأرض سمك قشرتها 30-50كم فقط , أما الطبقة التحتية أو الوشاح لعطارد يبلغ 600كم و الأرض 2900كم.

كم تبلغ درجة حرارة كوكب عطارد؟

يعتبر عدم وجود غلاف جوي لكوكب عطارد ميزة يتميز بها هذا الكوكب المدهش مما يتسبب عن ذلك تغيرات شديدة على سطح الكوكب , حيث تصل درجة حرارة كوكب عطار 427 درجة مئوية الى -173درجة مئوية تحت الصفر .

هل زار الإنسان كوكب عطارد :

الزيارات من قبل رجال الفضاء لهذا الكوكب قليلة حيث أن الإنسان زار عطاد 3 مرات فقط الأولى في عام 1973 و قتربت منه المركبة الفضائية حوالي 700كم و دوار حولها سنة كاملة إستطاع أن يرسم 45% من سطح كوكب عطارد , و المرة الثانية في عام 2004 أطلقت المركبة الفضائية لإلتقاط صور أكثر دقة لكوكب عطارد لمدة ثلاث سنين , و المرة الثالثة في عام 2018 و التي ذهبت لمدة 7 سنوات لإستكشاف عطارد و مازالت الرحلة في بدايتها . و يرجع قلة الزيارات الى أن الكوكب قريب من الشمس بحوالي 60 مليون كيلومتر و علية تغيرات حرارية عالية مما يزيد من تكلفة الرحلة التي تعتبر صعبة جداً .

هل لعطارد قمر مثل الأرض ؟

قد تستغرب أن هذا الكوكب ليس لدية قمر مثل الأرض , و كان قديماً يعتقد أن لهذا الكوكب قمر بسبب وجود اشعة فوق بنفسجية و لكن تبين أن هذه الاشعة لنجم بعيد .

هل يوجد ماء على سطح عطارد ؟

قد لا تتصور وجود ماء على هذا الكوكب و لكن المدهش أكثر أن هذا الماء الموجود على كوكب عطارد يوجد بصورة جليد بالرغم من قربة من الشمس و يوجد هذا الجليد عند القطبين في مناطق غائرة , و يعتقد أن هذا الجليد وصل لعطارد عن طريق قصف نيزكي أو تنفيس من باطن الكوكب .

أن كنت تعتقد أن كوكب عطارد مثير للدهشة أو أننا نسينا أي معلومة يمكنك كتابة ذلك بالتعليق لتعم الفائدة على الجميع .

السابق
عادات يومية سيئة تدمر الكلى
التالي
الحيوان الذي لا يشرب الماء

اترك تعليقاً