صحة

لا تشارك سماعات الأذن مع الآخرين

لا تشارك سماعات الأذن مع الآخرين
لا تشارك سماعات الأذن مع الآخرين

لا تشارك سماعات الأذن مع الآخرين

من فينا لم يشارك سماعات الأذن مع الأصدقاء و الأهل , بالتأكيد الجميع فعل ذلك و لكن هل تعرف ما هي أضرار مشاركة سماعات الأذن مع الآخرين ؟ فمشاركة السماعات عادة سيئة هيمن عليها الإحراج من الآخرين فكثير منا يعرف مخاطر تبادل السماعات و لكن ماذا يقول لمن يريد استخدامها , إذاً هي ثقافة يجب نشرها لنتجنب مخاطر الأمراض المنقولة من  خلال سماعات الأذن و حماية أنفسنا وغيرنا خاصة الأطفال .

أضرار إستخدام سماعات الأذن :

  • استعمال السماعات لفترات طويلة و بأصوات عالية يؤدي الى ضمور القناة السمعية بشكل واضح .
  • تهتك الخلايا السمعية و قد تؤدي الى فقد السمع تدريجياً خاصة لهولاء الذين يستخدمونها بشكل دائم .
  • تلف القوقعة بشكل كبير مما يعيق وصول الإشارات السمعية الى المخ بشكل سليم .
  • تعمل على عزل الشخص عند استخدامها عن الوسط المحيط مما يعرض حياتة للخطر .
  • فقدان السمع بشكل مفاجيء عند هولاء الذين يستخدمونها عند الرياضة بسبب عدم تدفق الدم للأذن .
  • فقد السمع للأطفال بشكل يفوق 20% مما يجعلهم عرضة للخطر اكثر من غيرهم .

مخاطر تبادل سماعات الاذن مع الآخرين :

  • قد تكون سماعات الأذن موضوعة في مكان غير نظيف مما تجعلها عرضة لوضع بيوض الصراصير و الذباب, و تنتقل للأذن مما يتسبب بمشاكل كبير و لوحظ ذلك في الولايات المتحدة الامريكية و بعد التحقق تبين أن المصدر سماعة الأذن , فأحرص دوماً على وضع السماعات في مكان نظيف و مغلف تجنباً لبيوض الصراصير , و لا تطلب السماعات من شخص أخر فأنت لا تعلم اين كانت .
  • قد تتعجب أن قلت لك مرض الانفلونزا قد ينتقل من خلال السماعات , ففي أخر الأبحاث العلمية تبين أن من مصادر نقل العدوى في فصل الشتاء منقولة من تبادل سماعات الأذن مع الآخرين , فالسماعات هي فقط للاستعمال الشخصي لك و لا تتبادلها مع أي شخص .
  • شمع الأذن وظيفتة حماية الأذن من الجراثيم و الغبار وغيرها من المؤثرات المرضية , فإنتقال جزء من شمع الأذن من شخص لأخر يعرضه لنقل الأمراض , فجنب نفسك مخاطر نقل هذه الأمراض .

نصائح هامة عند إستخدام سماعات الأذن :

  • عدم استخدام سمعات غير نظيفة أو مهملة أو تتبادل مع الآخرين فهي مصدر من مصادر نقل العدوى .
  • تطهير السماعات قبل استخدامها بمحلول كحولي أو غيره أو تغطيتا بعد الاستعمال لتبقى نظيفة .
  • شراء السماعات الخاصة بالأذن من ماركة معرفة تتمتع بمواصفات الجودة و الصحة .
  • استخدام سماعات الأذن وقت الضرورة و استبدالها بالسماعات الخارجية .
  • السماعات المقلدة لا تشاركها مع الأصدقاء و الأهل فهي للاستخدام الشخصي فقط .
  • لا تزيد مستوى الصوت عن 60 % حتى لا تؤثر على خلايا الأذن مستقبلاً .
  • عدم استخدام سماعة الأذن لأكثر من ساعتين على الأكثر .

لا تظهر أضرار استخدام سماعات الاذن الا بعد 5 سنوات إلا إذا كنت تعاني من أعراض أمراض أخرى أو مريض السكري , فلأجل صحتك على المدى البعيد يجب تجنب سماعات الأذن و استخدامها وقت الضرورة فقط .

كما حذر كثير من الأخصائيين أن تبادل سماعات الأذن لا يقل خطورة عن تبادل فرشاة الأسنان , فكثير من السماعات خاصة المقلدة تعمل على إلتهاب الأذن و جرحها مما تسبب نقل للأمراض بشكل قد يشكل خطورة كبيرة على الأشخاص كما أكدوا أن الأذن ترتفع درجة حرارتها مما توفر درجة حرارة مناسبة لنمو مسببات الأمراض , فكانت نصيحتهم لا تتبادل السماعات كما لا تتبادل فرشاة الأسنان , و حاول نشر ثقافة عدم تبادل السماعات الأذن بين الأصدقاء و الأهل .

السابق
لماذا ينتحر النسر بعد سن الأربعين
التالي
لا تُدخلي النِسكافيه مَطبخك

اترك تعليقاً