زراعة

برنامج مكافحة آفات وأمراض الزيتون

برنامج مكافحة آفات وأمراض الزيتون
برنامج مكافحة آفات وأمراض الزيتون

برنامج مكافحة آفات وأمراض الزيتون هو متابعة أشجار الزيتون من بداية زراعة الزيتون حتى الوصول للإنتاج وما بعدها. حيث أن شجرة الزيتون قوية وتتحمل جميع الظروف وحتى الأفات والأمراض ولكن هذا لا يعني الإنتاج الجيد. ومن يبحث عن الإنتاج الجيد يحتاج لصحة أفضل للأشجار. وعلية يجب معرفة ما هي هي الأفات والأمراض التي تصيب الزيتون لنكون على استعداد للمكافحة. وهنا لا نقصد فقط الطريقة الكميائية بل جميع الطرق الممكنة لتقليل من ضرر الأفات والأمراض دون الضرر الإقتصادي. وهنا سنذكر برنامج مكافحة آفات وأمراض الزيتون الكيميائي والغير كيميائية.

برنامج مكافحة آفات وأمراض الزيتون الكيميائي

  • رش الأشجار قبل تفتح البراعم الزهريةوبداية التزهير (أواخر شهر 2) بمبيد روجر 1سم/لتر أو ميتاسيتوكس 1سم/لتر أو ليباسيد 1.5سم/لتر أو أي مبيد حشري فعال. لمكافحة الحشرة القطنية وعثة الياسمين.
  • رش الأشجار خلال شهر 5 بمبيد حشري فعال مثل مبيد سوبرسيد 1سم/لتر لمكافحة حشرة الزيتون الشمعية.
  • رش الأشجار بداية شهر 6 بالمبيدات الحشرية مثل سوبرسيد 1.5سم/لتر أو الروجر 1سم/لتر وتكرر الرشة كل 21 يوم لمكافحة حشرة ذبابة الزيتون كما أن هذه الرشة تؤثر على الحشرة الكاملة لحفار ساق التفاح.
  • رش الأشجار وقائياً ضد مرض الطاووس 3 رشات كل شهر رشة خلال الأشهر التالية وهي (11-12-1) حيث ترش المبيدات الفطرية النحاسية مثل كوسيد 101 بمعدل 3جم/لتر أو كوبركس بمعدل 3جم/لتر أو سكور 0.6سم/لتر أو استخدام محلول بوردو.
  • تجريع الأشجار مرة كل عام بمبيد بنلت بمعدل 1جم/لتر أو أي مبيد فعال أخر وذلك بوضع لكل شجرة متوسطة العمر 10لتر ماء مخلط بـ 10 جرام بنلت للحماية من أمراض التربة.

الأمراض الفطرية باعادة يفضل رشها وقائياً قبل ظهور المرض لسرعة إنتشار الأمراض الفطرية. اما الإصابة الحشرية يفضل ظهور الحشرة ومن ثم إتخاذ القرار بالرش. ولكن في حال معرفة مسبقة بالإصابة المتكررة كل عام يمكن الرش وقائياً قبل ظهور الحشرة.

برنامج مكافحة آفات وأمراض الزيتون الغير كيميائية

  • المكافحة البيولوجية باللأعداء الحيوية للقضاء على الحشرات القشرية مثل Aphytis sp وهذا الطفيليات حققت نجاحاً كبيراً وصل الى 90% وهي نتيجة رائعة ويجب توفير لها المجال والظروف لنشاط هذه الطفيليات. كما يوجد  بكتيريا (Bacillus thuringiensis) لمكافحة عثة الياسمين.
  • جمع الأفرع في بداية الربيع الهشة سهلة الكسر وأثار التقليم من الشجرة ومن على الأرض لمنع تكاثر الحشرات وخاصة الخنافس والسوس وذلك بحرقها والتخلص منها لمنع استمرار دورة حياة هذه الحشرات التي قد تسبب خسائر كبيرة للزيتون
  • جمع الثمار المصابة والمتساقطة على الأرض والتخلص منها بحرقها. وتنظيف الأرض من الحشائش ومن أكوام السماد.
  • حرث التربة حول أشجار الزيتون للتخلص من الحشرات بمنع استكمال دورة حياتها مثل مكافحة بعض الخنافس وعثة الياسمين وذبابة ثمار الزيتون وذبابة الفاكهة وذلك لتعريض أطوارها بالتربة لاشعة الشمس والتخلص منها.
  • توزيع المصائد الملونة اللاصقة من بداية شهر 7 بمعدل مصيدة لكل دونم كوحدات مراقبة ومعرفة تعداد الحشرات ومواعيد التدخل للعلاج.
  • تعقيم التربة طبيعياً بواسطة المواد العضوية أو التعقيم الحراري في فصل الصيف. كما يجب التأكد قبل شراء الاشتال من خلوها من الأمراض الفطرية وذلك كلة لمنع الإصابة بأمراض فطرية في التربة.
  • الإهتمام بالتسميد العضوي الجيد الذي يعمل على تقوية الأشجار ومنع إنهيارها عند الإصابة بالأفات والأمراض. كما أن الري المعتدل يمنع إنتشار أمراض التربة الفطرية.

وتتلخص المكافحة الغير كيميائية على النظافة والتخلص من مخلفات الأشجار من أفرع جافة وأفرع التقليم والتخلص من الأعشاب والإهتمام بتقوية الأشجار بالتسميد العضوي.

مكافحة حشرات الزيتون
حشرات الزيتون بالصور
برنامج مكافحة ذبابة الزيتون
الوقاية من افات الزيتون
مكافحة امراض الزيتون

كيفية العناية بشجرة الزيتون

1- تأسيس موقع الزراعة

القيام بتجهيز الأرض من حيث إختيار الموقع المناسب من مكان قريب من الطرق وتوفر الماء وتسوية الأرض وحرثها وتسميدها جيداً ومن ثم تحديد مكان كل شجرة والأبعاد بين الأشجار حسب كل صنف وبالغالب تكون 6*6 .وتحضير الجور ووضع بها التربة الرملية والسماد العضوي المتخمر وتكون بعمق 30*30*30سم. وتتم الزراعة مباشرة لإخراج الهواء من التربة وتماسك الجذور بالتربة.

2- العناية بأشجار الزيتون

وتتلخص هذه العناية بالتسميد والري بالشكل المناسب حسب عمر الأشجار والظروف الجوية. والعناية بالتخلص من الأعشاب و تقليم التربية ومن ثم تقليم الاثمار. كما يجب الإهتمام والعناية في المراقبة المستمرة لمنع حدوث ضرر للأشجار من خلال الإصابة بالحشرات والأمراض. كما يجب العناية بالحصاد ومعاملات الحصاد ما قبل وما بعد.

3- تجديد الأشجار

ويطلق عليها تشبيب الأشجار وهذه الخطوة لا تتم إلا بعد 15-20 عاماً تجديد الشجرة بقطعها من إرتفاع 1-1.5 متر وتجعل الشجرة تطلق من جديد وتختار من هذه الأفرع 3-4 أفرع لتربيتها من جديد. أو القيام بتجديد الشجرة من خلال تركيب صنف جديد على أفرع رئيسية لتنمو وتكون هيكب جديد.

هل تعلم أن جودة زيت الزيتون مرتبطة بمراحل خدمة الزيتون قبل وبعد الحصاد ؟!

نعم. أن جودة الزيتون ترتبط بمعدل حموضة الزيت حيث أن الزيت مرتفع الحموضة وهو أعلى من 3% لا يصلح للإستخدام الأدمي وهو فقط يصلح لصناعة الصابون وصناعات اخرى غير تناولة من قبل الإنسان. فما هي الظروف التي تزيد من حموضة الزيت؟

  • إصابة ثمار الزيتون بالحشرات والأمراض يعمل على رفع حموضة الزيت المنتج من تلك الثمار.
  • تخزين الثمار في ظروف لا هوائية تزيد من الحرارة وبالتالي من زيادة حموضة الزيت.
  • جني الثمار مع الأوراق او جمع الثمار المساقطة وخلطها بالثمار المجنية من الشجرة.
  • إرتفاع الحرارة في معاصر الزيت أثناء عصر الزيتون في ألات المعادن الحديثة.
  • كما أن صنف الزيتون ومعدل نضج الثمار لة دور في زيادة حموضة الزيت.

وفي نهاية مقالنا فأن مكافحة آفات وأمراض الزيتون مهم ليس فقط للإنتاج الجيد والحصول على اشجار قوية فقط بل للحصول على زيت زيتون جيد قليل الحموضة. كما نؤكد دوماً أن المكافحة الكميائة هي خيار أخير لمنع الضرر الإقتصادي. وعلية ندعو لتقوية الأشجار بالتسميد العضوي بالشتاء والري المعتدل حسب الحاجة والمنتظم والمراقبة والمتابعة قبل إجراء عملية الرش. ونتمنى في النهاية زراعة ناجحة ومنتجة لثمار الزيتون والزيت.

للمزيد : زراعة الزيتون

السابق
أشهر موقع أفلام مجاني
التالي
مواقع أفلام أجنبية عائلية

اترك تعليقاً