صحة

تغذية الطفل في السنة الأولى

تغذية الطفل
تغذية الطفل في السنة الأولى

تغذية الطفل في السنة الأولى

تغذية الطفل سؤال يحير الأمهات وخاصة الأمهات الجدد , فنحن هنا سنخبرك بكل ما يهم تغذية طفلك , سيدتي العزيزة تبدأ تغذية الطفل بعد الشهر الرابع من الولادة لتعويد الطفل على الغذاء المكمل لحليب الأم والذي سيصبح بعد ذلك هو الغذاء الرئيسي لطفلك غزيزتي الأم طفلك الذي تحلمين فيه بالقوة والنشاط يجب أن يقدم على الغذاء و أن يتعود عليه ليكون ذو جسم سليم وقوي .

أنواع الغذاء والكمية المناسبة لطفلك

خلال الشهرين الرابع والخامس .

الغذاء و الكمية : يمكنك عمل معلقتين من الأرز مع الحليب أو البسكويت مع الحليب بالاضافة لسلق بعض الخضروات والفواكه مثل الجزر والبطاطا والتفاح وغيرها من الخضروات والفواكه التي يمكن سلقها , الكمية تكون بسيطة لأنة مكمل لحليب الأم حيث يطعم الطفل 3 معالق صغيرة من الطعام ويكون مرتين باليوم ويكمل غذائة بحليب الأم بمقدار 4  رضعات يومياً .

خلال الشهرين السادس والسابع .

الغذاء والكمية : هنا نبدأ بالتنوع وزيادة الخيارات حيث نقوم باطعامه على الخضروات والفواكه مثل البطاطا والجزر والتفاخ والخوخ والبطيخ وغيرها من الخضروات والفواكه كمايمكن تقديم له الأرز المسلوق والمعكرونة المسلوقة بدون اضافات , نزيد هنا الكمية لـ 5 معالق صغيرة بمعدل أربع مرات يومياً بالاضافة لحليب الأم بمقدار 3 رضعات يومياً .

خلال الشهر الثامن حتى الثاني عشر  .

الغذاء والكمية : نزيد في التنوع الغذائي للطفل حيث ندخل بالاضافة لما سبق البقوليات والبيض الصفار بدون البياض لزيادة نسبة البروتينات بالغذاء المقدم كما نزيد من التنوع بالخضروات والفواكه لتشمل كل ما توفر منها , هنا تزداد الكمية لتصبح 5 ملاعق صغيرة في كل وجبة حيث نقدم له 5 وجبات باليوم بالاضافة للرضاعة بمعد 2-3 رضعات يومياً .

خلال السنة الأولى من العمر :

الغذاء والكمية :قدمي لطفلك خلال السنة الأولى من عمر طفلك كل ما تأكلوه من طعام, وقدر الامكان نوعي لتزويده بالعاناصر الغذائية اللازمة لجسمه حيث تشمل الوجبات الخضروات والفاكهة والبقوليات والنشويات واللحوم ليمد جسمه بكل ما يلزمه , قدمي له 3 وجبات رئيسية كباقي أفراد الأسرة ليتعود على ذلك وتكون الوجبات مشبعة له , وحاولي قللي من الرضاعة قد الأمكان وأن تجعليها مرة واحد قبل النوم يكون أفضل , ولا تحاولي فطمه في هذه المرحلة لان حليب الأم ليس غذاء للبدن فقط بل هو غذاء روحي وعاطفي .

خلال السنة الثانية وما بعدها من العمر :

الغذاء والكمية : كما سبق ذكرنا أن الطفل يجب أن يحصل على كل غذائه بشكل كامل سواء من حليب الأم أو من المكملات الغذائية من المنزل من خضروات وفواكه , ففي هذه المرحلة يعتمد طفلك على أكل كل ما يوجد بالبيت وما تاكلة افراد الأسرة مع المراقبة المستمر أن كان هناك غذاء يتحسس منه طفلك فتجنبيه قدر المستطاع أما بالنسبة للكميات تكون كالعادة 3 وجبات رئيسيات مع افراد الأسرة وفي هذه المرحلة يمكنك فطم الطفل واعتماده على نفسه بشكل كامل .

الأغذية الغنية بالعناصر المهمة لطفلك :

الكالسيوم : يتوفر بكل من مشتقات الحليب من أجبان والبان  والبيض في مهمة لبناء العظام

الماغنيسيوم : يتوفر بكل من بالمكسرات والبذور وهي بديل للشبس المضر بصحة طفلك

البوتاسيوم : يتوفر بكل من البرتقال و الموز و التمر  وهي مهمة في صحة الأوعية الدموية والقلب

الحديد : يتوفر في كل من الخضروات وأهمها الملوخية والسبانخ  وهي مهمة لتقوية الدم 

ملاحظة : وفري الأغذية التي تحتوي على فيتامين C الذي يزيد من امتصاص العناصر الغذائية , كما وفري الغذاء الذي يحتوي على فيتامين E الذي يزيد من مناعة الجسم .

مشروبات يمنع طفلك من تناولها  :

  1. المشروبات عالية السكر أو الملح : عودي طفلك على كمية معتدلة من السكريات والأملاح ليكون ذو جسم قوي خالي من التركيزات العالية من السكر والملح التي من الممكن أن تضر جسمه لاحقاً 
  2.  المشروبات الغازية : بعض المشروبات تحتوي على حمض الفوسفوريك الضار بالجهاز الهضمي والعظام والأسنان لذلك تجنبي تناولها لطفلك ,كما ان البعض الأخر تحتوي على المواد المضافة كالألوان والاطعمة والمواد الحافظة وكلها لها أضرارها على صحة طفلك .
  3.  المشروبات العصيرية للفواكه : ولا نقصد الموجودة بالمنزل بل العصائر المتوفرة بالأسواق فهي مليئة بالمواد الحافظة ومكسبات اللون والرائحة فتجنبي وصول طفلك لها .
  4.  المشروبات المنبهة : أمنعي طفلك عن القهوة والشاي فهي تسبب له الأرق وعدم النوم والراحة كما تسبب الامساك وعسر الهضم كما تؤثر على الجهاز العصبي فأنتي بغنى عنها .

علاقة التغذية والنمو العقلي للطفل :

  • أظهرت كل الأبحاث العلمية أن الأطفال الذين كانوا يشعرون بالجوع في صغرهم لديهم نقص معرفي بالمقارنة بأطفال كانت تغذيتهم كاملة ومتوفرة بشكل دائم .
  • كما أظهرت دراسات اخرى أن الأطفال الذين يعانوا في صغرهم من قلة الغذاء الكافي والصحي يعانوا بالمستقبل من امراض القلب والأمراض العقلية وقلة الادراك والتعلم .
  • الخلاصة أن الاطفال الذين لا يتم تغذيتهم بشكل صحيح ولهم مشاكل بالتغذية خاصة في الرضاعة الطبيعية سيواجهوا مشاكل في المدار لقلة الادراك المعرفي وصعوبة التعلم , فحاولي دائماً المحافظة على الرضاعة الطبيعية والفطاع بعمر سنتين والتنوع بالغذاء الصحي المعروف المصدر المعد بالمنزل ,لانه لن يعاني أحد معك في تربية الطفل فبقدرتك أن تخففي وتقللي من تعبك بالمستقبل .

التغذية في المدرسة :

المدرسة هي البيت الثاني فأحرصي أن تعرفي ما الغذاء المتوفر هناك بالمقصف حيث أن هذا المقصف  يجب أن يكون مراقب من قبل الصحة , كما يجب عليك سؤال طفلك عن ماذا تناول هناك , والاجدر بك عمل الطعام في المنزل ووضعة في شنطة طفلك لضمان عدم تناولة اكل غير صحي وغير أمن , فحسب الاحصائيات التي تمت على الأطفال العام السابق تبين أن أكثر الأمراض المنشرة بين الاطفال سببها تناول الأطفال الطعام خارج المنزل , كما يجب عليكي تعليم طفلك أن لا يأكل من أي مكان غير البيت ,وهذا النصيحة بالرغم من صغرها الا أنها كبيرة بمشاكلها التي قد تضر بطفلك بداية خروجة من البيت فهي موت صامت .

نصائح تساعدك في عدم تناول طفلك الغذاء خارج البيت :

النوم المبكر : نوم طفلك المبكر يجعله يستيقظ مبكرة  فيجد الوقت الكافي لتناول الطعام قبل ذهابه للمدرسة .

توفر القدوة  : مشاهدة الطفل للوالدين يتناولوا الطعام خارج البيت كالمطاعم والطرقات يشجع الطفل على التقليد , حيث أن الطفل مقلد ماهر ولا يقتنع بالكلام بقدر الافعال .

مشاهدة التلفاز : أمنعي طفلك من تعلم السلوكيات التي تحفز الأكل خارج البيت مثل المسلسلات والأفلام التي ترصد الواقع المرير للانسان المعاصر في زمن السرعة والوجبات السريعة وغيرها .

القصص والحكايات : دائماُ تحدثي مع طفلك عن أطفال كانوا يأكلون الطعام خارج البيت وتعرضوا للضرر بصحتهم .

التحفيز : دائماً كافئي طفلك بشىء من الحلوة أو البسكويت داخل البيت لسماع نصائحك وعدم تناولة الطعام خارج المنزل .

كما نريد بتنبيهك أن تتعاملي مع الطفل بذكاء فهو مبدع ولا يمكن الضحك عليه بسهولة فتكلمي معه كأنك تكلمي شخص واعي وكبير وستجدي نتيجة كبيرة , وتذكر جيداً طفلك هو أنسان المستقبل أن كان ذو جسم وعقل سليم فمستقبلك ومستقبل أسرتك بخير , فأن التغذية الصحية السليمة هي كنز في الصغر ومغنم بالكبر , كما نتمنى لك ولطفلك الصحة والعافية .

أسباب انخفاض الشهية عند الطفل بعد السنة الأولى :

السبب الأول : قد تتعجبين أن أبنك يرفض تناول الطعام من يدك و أنه يريد تناول الطعام بنفسة و ذلك لشعورة بالاستقلالية و هذا لن يكون بالطعام فقط بل بالملبس و اللعب و النوم و غير ذلك .

السبب الثاني : فقد الشهية يرجع أن الجسم يحتاج لسعرات حرارة أقل من السنة الأولى حيث أن الطفل في السنة الأولى اكتسب ثلاث أضعاف وزنة و على العكس تماماً في السنة الثانية يكون النمو بطىء مقارنة بالسنة الأولى .

السبب الثالث : الطفل بالسنة الثانية يبدأ في البحث و الاكتشاف كل شيء بالمنزل و يبكي طلباً للطعام إلا بعد الإنتهاء من اللعب وهذا عامل تلاحظة كل الأمهات .

السبب الرابع : في السنة الثانية يبدأ مخ الطفل و الذاكرة بالتطور و يصبح الطفل يدرك أنه إذا لم يأكل الان سياكل بعد ذلك و انه يوجد طعام و هناك من يهتم به و بطعامة .

السابق
زراعة الطماطم في المنزل و المساحات الصغيرة
التالي
السياحة في دبي

اترك تعليقاً